القاهرة تستضيف مؤتمر التفكير الإستراتيجي الإثنين المقبل

Hosni Dakhli Mohamed الأربعاء 18 أكتوبر
img

كتب/ حسنى داخلى محمد

إيمانا بأهمية تطوير قطاع الأعمال والدور الفعال لتبادل الخبرات المختلفة في النهوض بمستوي وكفاءة المؤسسات المصرية الحكومية والخاصة، ينعقد مؤتمر التفكير الإستراتيجي تحت عنوان "أفضل الممارسات لتحقيق النمو في وقت الأزمات" يوم الإثنين المقبل الموافق 23 أكتوبر 2017 بأحد فنادق القاهرة, لبحث أهمية التفكير الإستراتيجي ودوره في بناء نماذج أعمال ناجحة ومستدامة قادرة علي تحقيق النمو في أوقات الأزمات، و لمناقشة التحولات الاستراتيجية للمؤسسات والاستراتيجيات التسويقية المبتكرة.

يستعرض المؤتمر أهم الممارسات العالمية لوضع استراتيجية ناجحة للأعمال قادرة علي تحقيق الأرباح في ظل الظروف الاقتصادية الغير مستقرة، بالإضافة إلي الأفكار المبتكرة وأحدث التقنيات لتطوير خطة اتصالات ناجحة لتفادي الأزمات. كما ستناقش الجلسات قضايا المؤسسات وحلول لمعالجة المشكلات التي تواجهها، ويستهدف عدد من القطاعات المؤثرة كالبنوك والعقارات والسلع الاستهلاكيةوتكنولوجيا المعلومات والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وغيرها.

كما يتيح المؤتمر فرصة للاكتشاف والتفاعل مع عدد من أفضل الأكاديميين وقادة الأعمال والمستثمرين ومجموعة من أبرز الخبراء علي المستوي العالمي والاقليمي والمحلي لإثراء المحتوي مثل الشيخ يوسف الخلاوي رئيس مجلس إدارة مجموعة البناء المعرفي -السعودية، ياسمين المسلم العضو المنتدب HDR Global - الكويت، ماكسميليان أبو العيش مسئول التنمية المستدامة بمجموعة سيكم، وخالد وهبة عميد كلية ماسترخت لإدارة الأعمال بالكويت و جلال ذكي أستاذ الاتصالات التسويقية المتكاملة بالجامعة الأمريكية وأيضاياسر شاكر رئيس مجلس إدارة ومؤسس أوبتمستيك سبارك.

ويحظى المؤتمر برعاية البنك الأهلي المصري وأيضا دعم كل من جمعية شباب رجال الأعمال والغرفة التجارية الكندية وشركة الأكاديمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وشركة جوبزيلا بالإضافة إلي جمعية رجال الأعمال المصريين وشركة بناء للإنماء والتنمية وشركة ديكاربون ومؤسسة اتش أر دي ايجيبت للإستشارات والتدريب وشركة مهارات الزيت و الغاز) أو جي إس( وأيضا ديجيتال ماركتينج كوميونتي .

وأكد حسن مصطفي مؤسس ورئيس سلسلة مؤتمرات "ذا نكست", علي إيمان كافة القائمين والمشاركين والداعمين للحدث بضرورة التواصل والمشاركة بين كل الأطراف التي يقوم عليها مجتمع الأعمال للدفع بمسيرة الاقتصاد نحو الأمام وتحقيق النمو الذي يعود بالنفع علي الجميع، مضيفا أن من أهم أهداف المؤتمر تطوير بيئة الأعمال في مصر حيث احتلت مصر المركز 85 دوليا من بين 138 دولة في مؤشر تطوير الأعمال لعام 2016 -2017.

جدير بالذكر أن مؤتمر التفكير الاستراتيجي هو أول مؤتمرات ذا نكست في مصر يليه ثلاثة مؤتمرات على التوالي، وذلك لتنمية الإدارات التنفيذية والكوادر بالمؤسسات المصرية، تماشيا مع الاستراتيجيات العالمية لإدارة الأعمال.

 

اقرأ أيضا