المجلس القومي للطفولة يناقش الخطة المستقبلية لعمل لجان حماية الطفل في مصر

Hosni Dakhli Mohamed الاثنين 28 أغسطس
img

 كتب / حسنى داخلى محمد

عقدت الدكتورة مايسة شوقي نائب وزير الصحة والسكان للسكان المشرف العام على المجلس القومي للطفولة والأمومة، اليوم الاثنين 28 أغسطس 2017، ورشة عمل لمنسقي ومشرفي لجان حماية الطفل بالمجلس، لمتابعة سير العمل وعرض التحديات والإنجازات والتوصيات، في إطار وضع خطة عمل لجان الحماية المستقبلية خلال الفترة المقبلة، وربطها بعمل خط نجدة الطفل 16000.

يأتي ذلك في إطار تركيز المجلس القومي للطفولة والأمومة، على تفعيل لجان الحماية العامة والفرعية بجمهورية مصر العربية، وإنفاذا لمكون الحماية في الاستراتيجية القومية للطفولة والأمومة وخطتها التنفيذية.

حيث حدد قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008، بكيفية عمل هذه اللجان، حيث تختص لجان حماية الطفولة الفرعية بمهمة رصد جميع حالات التعرض للخطر، والتدخل الوقائي والعلاجي اللازم لجميع الحالات، ومتابعة ما يتخذ من إجراءات، وأشار القانون إلى إنشاء إدارة عامة لنجدة الطفل تختص بتلقي الشكاوى من الأطفال والبالغين تتبع المجلس.

وأشارت الدكتورة مايسة شوقي إلى أنه سيتم وضع خطة العمل التنفيذية على مرحلتين، الأولى تشمل وضع خريطة عمل وذلك بناءً على الزيارات، والثانية تشمل إعداد خريطة تمويل للمحافظات، وناقشت الوضع الحالي للجان الحماية، والخطط التنفيذية لتقوية وتحسين آداء تلك اللجان.

ويتم ذلك في إطار تنفيذ أنشطة برنامج "التوسع فى الحصول على التعليم وحماية الأطفال المعرضين للخطر".

اقرأ أيضا